مايكروسوفت: مجموعة إسرائيلية باعت أداة لاختراق ويندوز بواسطة رويترز

0
21


مايكروسوفت: مجموعة إسرائيلية باعت أداة لاختراق ويندوز© Reuters. شعار مايكروسوفت على مقرها في نيويورك في صورة من أرشيف رويترز.

من كريستوفر بينج

(رويترز) – قالت مايكروسوفت (NASDAQ:) ومجموعة (سيتزن لاب) لحقوق التكنولوجيا يوم الخميس إن مجموعة إسرائيلية باعت أداة لاختراق مايكروسوفت ويندوز، في تطور يسلط الضوء على الجهود المتزايدة للعثور على وبيع أدوات للتسلل للبرمجيات المستخدمة على نطاق واسع.

وذكر تقرير أصدرته مجموعة سيتزن لاب أن جهة بيع وسيلة التسلل، التي تدعى كانديرو، صممت وباعت البرنامج الذي بوسعه التسلل واختراق نظام ويندوز. ويعد هذا المنتج من منتجات المخابرات العديدة التي تباع عبر قطاع سري يعثر على الثغرات في منصات البرمجيات شائعة الاستخدام لعملائه.

وأضاف تقريران من المجموعة ومن شركة مايكروسوفت أن باحثين أمنيين أجروا تحليلا تقنيا وخلصوا تفصيليا إلى الكيفية التي تمكنت بها الأداة التي يبيعها كانديرو من الانتشار حول العالم إلى العديد من العملاء المجهولين واستخدمت بعد ذلك في استهداف العديد من مؤسسات المجتمع المدني بما شمل جماعة سعودية معارضة ووسيلة إعلامية يسارية في إندونيسيا.

ولم تكلل محاولات التواصل مع كانديرو للحصول على تعليق بالنجاح.

وذكر تقرير سيتزن لاب أن أدلة على التسلل واستغلال تلك الأداة التي جمعتها شركة مايكروسوفت تشير إلى أنها استُخدمت ضد مستخدمين من دول عدة بينها إيران ولبنان وإسبانيا وبريطانيا. وقال التقرير “الوجود المتنامي لكانديرو واستخدام تقنياتها المتعلقة بالمراقبة ضد المجتمع المدني العالمي هي تذكرة واضحة بأن قطاع برمجيات التجسس من المرتزقة يتضمن الكثير من اللاعبين وهو متاح لإساءة الاستخدام على نطاق واسع”.

وأصلحت مايكروسوفت يوم الثلاثاء الثغرات التي اكتشفتها عبر تحديث للبرمجيات. ولم تذكر الشركة بشكل مباشر كانديرو لكنها أشارت بدلا من ذلك إلى “لاعب عدائي في القطاع الخاص مقره ” تحت اسم سورجام.

وقالت مايكروسوفت في منشور على مدونة “سورجام يبيع بشكل عام أسلحة سيبرانية (إلكترونية تستخدم عبر الإنترنت) تمكن عملاءه، وهم عادة وكالات حكومية حول العالم، من التسلل لأجهزة أهدافها مثل الكمبيوتر والهاتف وشبكات البنية التحتية والأجهزة المتصلة بالإنترنت… تلك الوكالات تختار بعد ذلك من تستهدفه وتدير العمليات الفعلية بنفسها”.

(إعداد سلمى نجم للنشرة العربية – تحرير ليليان وجدي)

توضيح المخاطر: Fusion Media would like to remind you that the data contained in this website is not necessarily real-time nor accurate. All CFDs (stocks, indexes, futures) and Forex prices are not provided by exchanges but rather by market makers, and so prices may not be accurate and may differ from the actual market price, meaning prices are indicative and not appropriate for trading purposes. Therefore Fusion Media doesn’t bear any responsibility for any trading losses you might incur as a result of using this data.

Fusion Media or anyone involved with Fusion Media will not accept any liability for loss or damage as a result of reliance on the information including data, quotes, charts and buy/sell signals contained within this website. Please be fully informed regarding the risks and costs associated with trading the financial markets, it is one of the riskiest investment forms possible.

Source investing

اضف رد

من فضلك أدخل تعليقك!
يرجى إدخال اسمك هنا

What is 3 + 12 ?
Please leave these two fields as-is:
IMPORTANT! To be able to proceed, you need to solve the following simple math (so we know that you are a human) :-)